تراث عريق

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس نادي صقاري الإمارات تقام الدورة الثانية عشر لفعاليات "المعرض الدولي للصيد والفروسية" (أبوظبي 2015). وتنطلق فعاليات هذا الحدث الفريد من نوعه اعتباراً من الأربعاء 9 سبتمبر 2015 ولغاية السبت 12 من الشهر نفسه، ليحظى الجمهور بأبرز وأشهر معرض من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.

 

كما سيحظى زوار المعرض بفرصة اقتناء أحدث معدات التخييم والصيد والفروسية والرياضات الخارجية والبحرية، فضلاً عن مشاهدة منطقة التراث لتعريف الزوار بالتراث العريق لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال العاصمة أبوظبي.

 

."يهدف المعرض الدولي للصيد والفروسية 2015 إلى الترويج بتراث وتقاليد دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسليط الضوء على تاريخ شعب الإمارات العريق لجذب المزيد من العارضيين والزوار، وجعل أبوظبي عاصمة للتراث الثقافي في المنطقة "

 

من 9 ولغاية 12 سبتمبر

 

مركز أبوظبي الوطني للمعارض

 

قاعات 5 – 12


 

 
الشريك الداعم برعاية الشريك الاعلامي الرسمي
من تنظيم بدعم من